- السقيلبية كوم
مرحبا
----   الأسباب الموضوعية للإرهاب والقيم الديموقراطية السمحة ... - أخر رد - زائر                  اكتشف مخاوفك لتتحرّر منها .. ماريا خليفة - أخر رد - زائر                  أدوية جديدة تمنح مرضى السرطان أملا في الحياة - أخر رد - زائر                  قائمة طويلة من المخاوف تقلق الأسواق في 2015 - أخر رد - زائر                  المثقّف والغيريّة* ..... رجاء بن سلامة - أخر رد - زائر               
  مرحبا زائر ! السقيلبية  بناء وعلم ومستقبل وحضارة  

      السقيلبية اجتماعيا
PARTIRM


      القائمة الرئيسية
 الصفحة الرئيسية :
 أرسل مقال
 السقيلبية دوت كوم
 المنتديات
 كتب الكترونية
 الاعلانات
 صفحة الزوار
 المجلة الشخصية
 السقيلبية مرايا وصور
  طرائف و نكات
 لوحة المفاتيح العربية
 الموسوعات
 خدمات الموقع :
 راسلنا
 اخبر صديق
 مدونات خاصة
 دليل المواقع
 
 البرامج
 

      مرسال الأعضاء

تستطيع إرسال الرسائل الفورية إلى الأعضاء. تفضيل بالتسجيل من هنا. مرحبا بك.

      صفحات شخصية


      السقيلبية محطات
Nova pagina 3


       السقيلبية فعاليات
Nova pagina 2

 السقيلبية

محامين السقيلبية

اطباء السقيلبية

اطباء اسنان  
أطباء بيطريون
تجار السقيلبية 1
تجار السقيلبية 2 
مكاتب  هندسية
الدوائر الرسمية
مشافي السقيلبية    
 فاتورة الهاتف
 فاتورة المياه
 فاتورة الكهرباء

      أفضل المواقع العالمية


      بحر من المعلومات




شواطئ من الحب والأفكار أهلا بكم دائما


راديو و تلفزيون السقيلبية بث تجريبي


السقيلبية أراء: الثقافة والسياسة
أراء زائر كتب " أحمد برقاوي ** ليس في نيتي أن أكتب نصاً نظرياً حول العلاقة التي تربط الثقافة بالسياسة، ولقد كتب في موضوع كهذا الكثير الكثير. وإنما موضوعي هو الآتي: كيف تبدو هذه العلاقة الآن في حقل التناقضات التي تعيشها بعض البلدان العربية. فرضيتي هي أنه لو تعمقنا قليلاً في هذه المرحلة التي نعيشها بكل تناقضاتها وصراعاتها لوجدنا أن كل هذا الذي يجري هو في وجه من وجوهه صراع ثقافي ..
وما يتولد عنه من وعي بالحياة وسلوك مطابق. سواء أكانت الثقافة بالمعنى الموضوعي أو كانت بالمعنى الأيديولوجي. فالترابط بين الثقافة والوعي والسلوك يظهر في هذا العنف والسياسة وفي النظرة إلى السلطة والآخر. لم يكن الربيع"
أرسلت بواسطة admin - في Wednesday, March 04 (قراءة 9)
(اقرأ المزيد ... | 3707 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية سياسة: هل حل علينا ربيع النفط؟
سياسة زائر كتب " العميد المتقاعد برهان إبراهيم كريم ** هل سيتكفل ربيع النفط بإتمام مالم يتمكن من إنجازه ما أطلق عليه تسمية الربيع العربي؟ فالمحلل الإسرائيلي للشئون العربية جي باخور, قال في تحليل موسع عن تبعات انخفاض أسعار النفط على الدول العربية: العالم تغير, وقوة التأثير الهائلة التي ميزت الدول النفطية توشك على التلاشي، وسوف يستغرق ذلك بضعة سنوات. والعالم تجاوز الآن مرحلة الطاقة ودخل مرحلة الابتكار والتطور التكنولوجي الفائق، ما سيعجل بنهاية الدول العربية، ويقفز بإسرائيل للقمة. ودلل على وجهة نظره بقوله: هذا هو السبب أن دول مثل الهند والصين وكوريا وغيرها والتي كانت تحذر التقارب معنا على مدى سنوات، بسبب الطاقة"
أرسلت بواسطة admin - في Tuesday, March 03 (قراءة 8)
(اقرأ المزيد ... | 5799 حرفا زيادة | تعليقات? | سياسة | التقييم: 5)
السقيلبية شعر: الثورُ المُجنَّح
شعر زائر كتب " إبراهيم المصري ** ما أن دخل الدواعشُ مُتحفَ الموصلِ بمطارقِهم
حتى طارت أرواحُ التماثيلِ إلى السقف
كانت تسرعُ للالتصاقِ بأي يقينٍ يعميها
عن رؤيةِ ما يحدث تحت عيونها..لكنها رأت ما رأينا وبَكَت
أنها لم تكن مُصانةَ الكرامةِ ولا الدمُ أيضاً
كان مُصاناً ..رؤوسُ آلهةٍ تسقط .. مضرجةٌ بالغبار الذي يحبسُ الأنفاس"
أرسلت بواسطة admin - في Sunday, March 01 (قراءة 6)
(اقرأ المزيد ... | 2738 حرفا زيادة | تعليقات? | شعر | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: اتفاق منقوص
أراء زائر كتب " ديفيد اغناتيوس ** وجه الملك البروسي فريدريك التوبيخ لأولئك الذين رفضوا السماح بتقديم تنازلات، قائلا: «إذا حاولتم الاحتفاظ بكل شيء، فلن تحافظوا على شيء».
يتخذ الرئيس أوباما المنحى ذاته حيال هجوم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، على «الصفقة السيئة» المزعومة، التي تفكر الولايات المتحدة في إبرامها مع إيران، حيث يرفض نتنياهو أي تنازلات تسمح لإيران بتخصيب اليورانيوم، كما يعتقد أن هدف الولايات المتحدة «الانقطاع» لمدة عام واحد، قبل تمكن إيران من صناعة القنبلة النووية، وهي ليست فترة كافية بحال. وجاءت ردود مختلف مسؤولي الإدارة الأميركية على النحو التالي: «حسنا، ما أفضل فكرة عملية للتعامل مع والسيطرة على برنامج إيران النووي؟»، "
أرسلت بواسطة admin - في Sunday, March 01 (قراءة 3)
(اقرأ المزيد ... | 4362 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية شعر: ساطع كصلاة صباحية
شعر زائر كتب " جان دمو ** ( ساطع كصلاة صباحية ) ... النافذة مفتوحة ،
القلب مفتوح ،السماء ، أيضا ، مفتوحة .
وهناك ، في مكان ما بعيدا ، تدور حرب .
حرب الكل ضد الكل . حرب اللا أحد ضد لا أحد . حرب اللاحرب .
أنسحقُ تحت وطأة الالغاز . وأمام هذا الغسق الذي لم يعد
فاتنا كما كان ، تبحثُ ملائكة ذاكرتي عن الأرج الذي كان يلعنها مرة ."
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, February 28 (قراءة 10)
(اقرأ المزيد ... | 1739 حرفا زيادة | 2 تعليقات | شعر | التقييم: 5)
السقيلبية صحة: القشعريرة ورفّة الجفن: برد وقلق وانفعالات
صحة زائر كتب " الدكتور أنور نعمة ** القشعريرة و رفة الجفن ظاهرتان نواجههما بشكل متكرر في حياتنا. فماذا تعرف عنهما؟ إذا خطر ببالك سؤال ما يتعلق بإحدى هاتين الظاهرتين أو بكليهما فما عليك إلا أن تحزم مخيلتك لتتابع معنا هذه الرحلة القصيرة في رحاب المعرفة.
القشعريرة هي تغير عابر لاإرادي يطرأ على الجلد فيصبح خشن الملمس يشبه في شكله جلد الدجاج. ويحدث هذا التغير نتيجة أمر صادر من الجهاز العصبي بعد التعرض لحافز ما يؤدي إلى تقلص طارئ في العضلات الصغيرة المتصلة بمنابت الشعر فترتفع هذه الأخيرة عن مستوى سطح الجلد لتظهر على هيئة حبوب ناعمة صغيرة إضافة إلى انتصاب الشعر."
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, February 28 (قراءة 4)
(اقرأ المزيد ... | 7052 حرفا زيادة | تعليقات? | صحة | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: داعش في أميركا
أراء زائر كتب " كريستوفر ر. هيل ** بينما يحتدم القتال بين تنظيم الدولة الإسلامية والقوات المحتشدة ضده في الشرق الأوسط، تدور رُحى معركة وحشية أخرى في الولايات المتحدة حول تحديد الطرف الذي يكسب هذه الحرب الآن. في الولايات المتحدة هذه الأيام، سرعان ما تسقط كل القضايا ــ أياً كانت وحيثما كانت ــ في هوة السياسة الداخلية المستقطبة في البلاد.
وبالتالي فقد تحولت الجهود المبذولة لاحتواء وتدمير تنظيم الدولة الإسلامية إلى استفتاء آخر على إدارة الرئيس باراك أوباما للسياسة الخارجية الأميركية. فهل هو "صارم" بالقدر الكافي؟ أو كما فضل بعض معارضيه أن يؤطروا هذه القضية"
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, February 28 (قراءة 4)
(اقرأ المزيد ... | 4870 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أخبار عالمية: الديمقراطية واختبار الشجاعة
أخبار عالمية زائر كتب " جيمس هارلود ** في المواجهة المخيفة المرهِقة للأعصاب بين اليونان والاتحاد الأوروبي، يبدو أن السلطات اليونانية تطالب بتفويض ديمقراطي يمتد إلى خارج حدود بلادها. والواقع أن الحكومة الجديدة بقيادة حزب سيريزا من أقصى اليسار تصور نفسها ليس فقط باعتبارها مفاوضاً يحاول الحصول على صفقة جيدة من أجل اليونان، بل وأيضاً بوصفها نصيراً لحل لمشكلة يفترض أنها أوروبية والتي تتمثل في الديون الحكومية المفرطة. ولكن هذا الموقف لم يدرك أن محاوري اليونان محملين بمسؤولية ديمقراطية.
ربما يكون بوسعنا أن نعتبر أن السياسة الديمقراطية تنطوي على نوعين من المهام: صياغة القوانين استناداً إلى مبادئ"
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, February 28 (قراءة 6)
(اقرأ المزيد ... | 4473 حرفا زيادة | تعليقات? | أخبار عالمية | التقييم: 5)
السقيلبية أدونيس: (بيروت، ألفُ مدينة ومدينة ) -1
ادونيس زائر كتب " أدونيس ** كثيراً، أتذكّر تلك اللحظة العالية التي التقيت فيها بيروت للمرّة الأولى، وكيف أخذتْ ساحةُ البرج تقصّ عليّ تاريخ البحر المتوسِّط، بدءاً منها.
أحياناً أحلم بتلك اللحظة، كأنّني أفكّر. وأحياناً أفكّر فيها كأنّني أحلم. ربما كان الحلم المكانَ الأرحبَ الذي يجمع بين الضّفاف، وبين الآفاق.
الآن، في هذه اللحظة التي تمزّق بيروت، شرقاً وغرباً، شمالاً وجنوباً، أسألكَ
أيّها «المواطِن»، وأنت أيّها «المُجاهِد»، هل تظنّ أنّ هذه الكرةَ التي تدور بيروتُ حولها، هي الشمسُ حقّاً؟وماذا نفعل"
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, February 28 (قراءة 5)
(اقرأ المزيد ... | 6021 حرفا زيادة | 1 تعليق | أدونيس | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: السلطة والقيم
أراء زائر كتب " أحمد برقاوي ** ينظر عادة إلى عالم القيم بوصفه سلطة إكراه تحمل الناس على الالتزام بقواعد للسلوك تحفظ حياتهم المشتركة، وهو أمر متفق عليه، إلا أن عالم القيم، في الغالب، متغير بتغير الأحوال والظروف.
غير ان هناك ظاهرة قلما نوقشت بعمق ألا وهي تحطيم بعض السلطات الحاكمة لعالم القيم بشكل سلبي، وهذا ما يؤكد الحكم القائل: إن أخلاق السلطة السائدة هي التي تنعكس على أخلاق المجتمع. فمن حيث المبدأ، يقوم المجتمع بالحفاظ على قيمه عبر سلطته المعنوية، ويعيش تغير قيمه بشكل عفوي.وفي كل الأحوال، تتحدد وظيفة القيم في الحفاظ"
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, February 28 (قراءة 5)
(اقرأ المزيد ... | 3644 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أقوال و حكم: قصَّةٌ… وَعِبرَةٌ :
أقوال وحكم زائر كتب " العميد المتقاعدبرهان إبراهيم كريم ** يحكىَ أنَّ...عاملا كان يعمل في أحد مصانع تجميد وحفظ اﻷسماك في إحدى الدول...!!
وذات يوم وقبل نهاية الدوام دخل إلى ثلاجة حفظ اﻷسماك لينجز أخر عمل له في ذلك اليوم...!!
وبينما كان ينجز عمله ، حدث أن أغلق باب الثلاجة وهو داخلها...!!
حاول الرجل فتح الباب ، ولم يستطع ، أخذ يصرخ وينادي بأعلى صوته طالبا المساعدة من العمال اﻷخرين ، ولكن كان الدوام قد انتهى ولم يبق أحد في المصنع...!! "
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, February 28 (قراءة 5)
(اقرأ المزيد ... | 1607 حرفا زيادة | تعليقات? | أقوال و حكم | التقييم: 5)
السقيلبية مواضيع عامة: ثلاثية النضال (ج1)
مواضيع عامة زائر كتب " هند السليمان ** ( أوجه للنضال ) ... كتب أحدهم: “الشخص الوحيد الذي أحترمه في هذا البلد، موجود في السجن.” عبارة كهذه كيف يمكن قراءتها؟ أهي إيمان بفكرة البطل المنقذ؟ أم يأس من واقع لا يتغير كما نريد؟ أم هي رؤية أحادية لمفهوم البطل؟ أم هي تقدير ينبع من احترام للسجن ذاته، ليصبح فعل دخول السجن والاعتراض الصارخ على الواقع بطولة ومطلب بحد ذاته، بغض النظر عن مدى امتلاك المعترض لرؤية أكثر فعالية لتحسين شروط الحياة؟ أليس في هذا التقدير - وبقراءة فرويدية - فعلاً نكوصيًا يشابه فرح الطفل باكتشافه للذة قول كلمة “لا” بغض النظر عن عواقبها؟ سؤال أخير حول تلك العبارة: هل تكشف العبارة عن احترام للشخص"
أرسلت بواسطة admin - في Thursday, February 19 (قراءة 17)
(اقرأ المزيد ... | 5852 حرفا زيادة | تعليقات? | مواضيع عامة | التقييم: 5)
السقيلبية شعر: بأي شيء؟
شعر زائر كتب " فروغ فرخزاد ** نوم نوم نوم .. هو النوم ..فوق حبات الرمل الحارة
تحت اشعة الشمس الحادة ..من بين الجفون النصف المفتوحة
ينظر المهموم الى : غزارة مياة ظفائري المبللة
تجري فوق صدرة .. ورائحة عطر خمرة جسدة .. قد هبت في جسدي
انظر الى المهموم : مالت السماء نحو وجهة ..ويدة في حبات الرمل الحارة
وبة قطع مسكورة من الصدف .. قد خط خطا" مضىء غير واضح "
أرسلت بواسطة admin - في Monday, February 16 (قراءة 35)
(اقرأ المزيد ... | 2205 حرفا زيادة | 3 تعليقات | شعر | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: الغباء الخطر
أراء زائر كتب "أحمد برقاوي ** تدل كلمة الغباء في العربية على الخفاء وعلى عدم الفطنة، وتواضع الناس على إطلاق صفة الغباء على من لا يفكر تفكيراً عقلياً.
غير أن للغباء أصنافاً عدة، كالغباء الخلقي، وهو غباء ناتج عن علة بيولوجية خلقية دماغية، حيث يكون عمر صاحبه العقلي أقل بكثير من عمره الزمني.
وهذا النوع من الغباء لا سبيل للشفاء منه، وليس لصاحبه ذنب فيه. والغباء المنطقي أحد أصناف الغباء المضرة، إذ يعود هذا الغباء على صاحبه بالضرر، وعلى الآخرين بدرجة أقل، لأن المصاب بهذا الغباء غير قادر على معرفة العلاقات السببية"
أرسلت بواسطة admin - في Monday, February 16 (قراءة 8)
(اقرأ المزيد ... | 2962 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية سياسة: الوضع السياسي بإيجاز لبعض الدول
سياسة زائر كتب "العميد المتقاعد برهان إبراهيم كريم ** وبعد أقل من شهر ونصف على وداعنا عام واستقبالنا آخر بدأت تتغير الكثير من المواقف. ورغم أن العام 2014م لم يسلم من ألسنة الكثير من الناس. على ما جر بنظرهم لشعوب ودول من أزمات ومآسي وويلات. مضى العام 2014م إلى غير ذي رجعة, وأعطى العام الجديد مهلة جديدة لمدة 12 شهر لكل المشاكل والازمات. كي تتابع مشوارها إما إلى مزيد من زيادة التوتر والتصعيد, وزيادة معاناة الناس في ن الأمور السياسية والحياتية والمعيشية, أو للتفكير بشق طرق لحلول أو تسويات و مصالحات تحد من تفاقمها وتريح البلاد والعباد. وكم طل ويطل علينا محلل سياسي متشائم من العام الجديد, ويقول لنا لا أمل بأي حل"
أرسلت بواسطة admin - في Monday, February 16 (قراءة 7)
(اقرأ المزيد ... | 7405 حرفا زيادة | تعليقات? | سياسة | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: حل اللا حل في سوريا
أراء زائر كتب "أنا بلاسيو ** لقد تحولت سوريا إلى خرائب غارقة في الدماء. فقد خلفت أربع سنوات من الحرب الأهلية أكثر من مائتي ألف قتيل، ونحو مليون جريج، فضلاً عن 6.7 مليون نازح داخليا، و3.8 مليون شخص آخرين يعيشون كلاجئين خارج بلادهم، وأصبح نحو 13 مليون مواطن (من أصل عشرين مليون سوري هم سكان البلاد قبل الحرب) في احتياج إلى مساعدات إنسانية. وقد استقال اثنان من مبعوثي الأمم المتحدة اللامعين ــ كوفي عنان والأخضر الإبراهيمي ــ في مواجهة دوامة العنف المستديمة في سوريا.
ولكن على هذه الخلفية القاتمة، هناك سبب للتفاؤل الحذر. فقد نجحت القوات الكردية مؤخرا، بعد أشهر من القتال الشرس"
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, February 14 (قراءة 19)
(اقرأ المزيد ... | 4713 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أدونيس: أوركسترا لحرب المئة سنة الإسلاميّة - الإسلاميّة؟
ادونيس زائر كتب " أدونيس ** متى ستقول للشّبكة التي تُمسِك برأسك: ابحثي عن صيدٍ آخر، أو اذهبي إلى الجحيم.
ـ 2 ـ هل «الرّبيع العربيّ» فاتحةُ أوركسترا مسلَّحة تؤسِّس لحرب «المئة سنة» الإسلاميّة - الإسلاميّة ؟
ـ 3 ـلماذا تبدو الغيمةُ نفسُها في سماء تلك المدينة، خندقاً حيناً، ونفقاً حيناً، وبرجاً حيناً؟
ـ 4 ـ أوه! ما هذا النّشاز؟يُصِرُّ على أن يلعب دور قائد الأوركسترا، إيّاها، وهو لا يعرف أيَّة آلةٍ موسيقيّة، ولا يفقه أيّ شيءٍ في عِلم الإيقاع!
ـ 5 ـ لا تَطابُقَ في حياته بين ظاهرها وباطنها: ألِهذا تبدو هذه الحياةُ لَغواً؟ ألهذا تبدو ثقافتُه هي كذلك لغواً؟"
أرسلت بواسطة admin - في Friday, February 13 (قراءة 11)
(اقرأ المزيد ... | 6924 حرفا زيادة | تعليقات? | أدونيس | التقييم: 5)
السقيلبية مواضيع عامة: البطالة والفقر والتهميش تخلق مناخات العنف والإرهاب
مواضيع عامة زائر كتب "إيمان أحمد ونوس ** أقر الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في عام 1948 أن الفقر قضية من قضايا حقوق الإنسان، وأعادت تأكيد هذا الرأي في مناسبات عديدة مختلف هيئات الأمم المتحدة، ومنها الجمعية العامة ولجنة حقوق الإنسان.
وعلى الرغم من أن مصطلح الفقر لم يرد صراحة في العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، فإن الفقر واحد من الموضوعات المتكررة في العهد، وكان دائماً أحد الشواغل الرئيسية للجنة. فحقوق العمل، والتمتع بمستوى معيشي لائق، والسكن، والغذاء، والصحة، والتعليم، تكمن كلها في صميم العهد، ولها أثر مباشر وفوري"
أرسلت بواسطة admin - في Friday, February 13 (قراءة 10)
(اقرأ المزيد ... | 6598 حرفا زيادة | تعليقات? | مواضيع عامة | التقييم: 5)
السقيلبية شعر: تراجيديا القرية
شعر زائر كتب " يوسف شويطر **مدينة تكالب عليها الغبن ,و كانت ملاذ الامان الابد ,تقطّر دماء الوجل و بحياء
أسيرة .. تخاف .. صويبة .. جريحة .. تعاني .. تعيسة .. سهيرة .. سجينة .. حبيسة
تراقب هدوء المحن
ف الشعب .. تقاوم عواصيف .. ادمى الشجن
هي القرية اللي كتب ربها .. يحل السخط .. في تواريخها
نبيٍ تعب .. انتحب و انتكس .. هي القرية اللي تجر ظلّها"
أرسلت بواسطة admin - في Friday, February 13 (قراءة 14)
(اقرأ المزيد ... | 978 حرفا زيادة | 1 تعليق | شعر | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: تحدي الفوضى
أراء زائر كتب " جون كيري ** بعد بضع سنوات من انتهاء الحرب العالمية الثانية، عندما تم التصديق على معاهدة شمال الأطلسي وترسخت علاقتنا مع أوروبا، قال الرئيس الأميركي هاري ترومان ببساطة: "كلما تمكنت دول المجتمع الأطلسي من العمل معاً بشكل أوثق من أجل السلام، كان ذلك أفضل لكل الناس في كل مكان".
وقد أثبتت العقود التي مرت منذ ذلك الوقت أنه كان على حق. ومع تزايد العلاقة عبر الأطلسي قوة وتوسعا، تنامت الديمقراطية، والازدهار، والاستقرار أيضاً في أوروبا، والولايات المتحدة، وفي مختلف أنحاء العالم.ولكن برغم أن العلاقة"
أرسلت بواسطة admin - في Friday, February 13 (قراءة 7)
(اقرأ المزيد ... | 6191 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
( مجموع 8504 مقالة في 426 صفحة , 20 مواضيع في كل صفحة )
| 1... 1 2 3 4 ...426|

 الارشيف      مواضيع نشطة      افضل 10      صفحة البحث
      السقيلبية للسياحة
PARTIRM


      دخول
مرحبا, زائر
المعرف      : 
كلمة المرور: 
الكود          : الكود الأمني
اكتب الكود : 
(تسجيل)     
عضوية:
الأخير: areeha96
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 2182
المتواجدون حاليا:
الزوار: 18
الأعضاء: 0
المجموع: 18


      استفتاءات السقيلبية
تراجيديا الثورة السورية
سلبية المجتمع الدولي
حل سياسي سوري
تصدر جماعات تطرف
صراع دولي واقليمي


    
تصويتات: 22 - تعليقات: 0

      السقيلبية أكثر

أقوال وحكم
[ أقوال وحكم ]

قصَّةٌ… وَعِبرَةٌ :
صائح قد يراها البعض مفيدة وقيمة.
كلام لا علاقة له بالأمور السياسية..(27)
كلام لا علاقة له بالأمور السياسية..
حكم وأمثال كردية
أسرارالنجاح العشرة لأوغ ماندينو ..
لا تتخيل كل الناس ملائكة فتنهار أحلامك
تـــــاسوع الحكمة
عبارات أعجبتني

      لوحات من السقيلبية
Nova pagina 1

ليلى رزوق

سهام اليوسف

      الأقسام الخاصة

      المواضيع النشطة اليوم
لا يوجد مقال مشهور اليوم.
      يوتوب السقيلبية


      الأحداث التاريخية
لا يوجد محتويات لهذه المجموعة حاليا.

      تم استعراض
الزيارات:
زيارات اليـــوم: 3,537
زيارات الأمس: 9,009
إجمالي الزيارات: 25316220
تاريخ البداية: أكتوبر 2003

.:: Copyright © Alskilbieh.com - All rights reserved 2003 / 2011 - Contact E-mail: admin@alskilbieh.com - Webmaster: Adriano Silveira ::.
   PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 1.82 ثانية - السقيلبية