- السقيلبية كوم
مرحبا
----   من نقد السماء إلى نقد الأرض .. سلامة كيلة - أخر رد - زائر                  الحريَّة والمسؤوليَّة الفكريَّة: كارل بوبــر - أخر رد - زائر                  حرب باردة أو أفغانستان جديدة أم حل سياسي؟ - أخر رد - زائر                  المهاجرون والأنصار .. حسن أوزين - أخر رد - زائر                  من 11 سبتمبر إلى تدمر .. هاشم صالح - أخر رد - زائر               
  مرحبا زائر ! السقيلبية  بناء وعلم ومستقبل وحضارة  

      السقيلبية اجتماعيا
PARTIRM


      القائمة الرئيسية
 الصفحة الرئيسية :
 أرسل مقال
 السقيلبية دوت كوم
 المنتديات
 كتب الكترونية
 الاعلانات
 صفحة الزوار
 المجلة الشخصية
 السقيلبية مرايا وصور
  طرائف و نكات
 لوحة المفاتيح العربية
 الموسوعات
 خدمات الموقع :
 راسلنا
 اخبر صديق
 مدونات خاصة
 دليل المواقع
 
 البرامج
 

      مرسال الأعضاء

تستطيع إرسال الرسائل الفورية إلى الأعضاء. تفضيل بالتسجيل من هنا. مرحبا بك.

      صفحات شخصية


      السقيلبية محطات
Nova pagina 3


       السقيلبية فعاليات
Nova pagina 2

 السقيلبية

محامين السقيلبية

اطباء السقيلبية

اطباء اسنان  
أطباء بيطريون
تجار السقيلبية 1
تجار السقيلبية 2 
مكاتب  هندسية
الدوائر الرسمية
مشافي السقيلبية    
 فاتورة الهاتف
 فاتورة المياه
 فاتورة الكهرباء

      أفضل المواقع العالمية


      بحر من المعلومات




شواطئ من الحب والأفكار أهلا بكم دائما


راديو و تلفزيون السقيلبية بث تجريبي


السقيلبية مجتمع: كيف تنتصر الأخبار الكاذبة
مجتمع زائر كتب " الكسندر درديلي ** في الاستجابة لموجة من الأخبار الوهمية الزائفة التي غَمَرَت حملة الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة، كان قدرا كبيرا من الاهتمام مكرسا لأولئك الذين ينتجون أو ينشرون هذه القصص. والافتراض هنا هو أن القراء والمشاهدين سوف يصلون دائما إلى الاستنتاج الصحيح بشأن أي قصة بعينها إذا اكتفت المنافذ الإخبارية بعرض "الحقائق" فقط.
ولكن هذا النهج يعالج نصف المعادلة فقط. صحيح أننا نحتاج إلى وكالات أنباء تقدم معلومات جديرة بالثقة؛ ولكننا في احتياج أيضا إلى أن يكون المستهلكون الذين يتلقون هذه المعلومات فطنين مخضرمين.
كانت حكومة الولايات المتحدة حريصة لعشرات من السنين "
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, March 18 (قراءة 83)
(اقرأ المزيد ... | 5010 حرفا زيادة | تعليقات? | مجتمع | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: الشعوبية مقابل الإزدهار
أراء زائر كتب " بيل ايموت ** تدعي مارين لوبين قائدة الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة في فرنسا أن المعركة الحاسمة في القرن الواحد والعشرين ستكون بين الوطنية والعولمة بينما يبدو أن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب يعتقد أنها ستكون بين " وسائل الإعلام المزيفة جدا " وبينه مدعوما بالناس الذي يدعي أنه يمثلهم وبالطبع كلاهما مخطىء.
إن المعركة التي سوف تحدد فعليا شكل هذا القرن ستضع التفكير طويل الأمد في مواجهة التفكير قصير الأمد. إن السياسيين والحكومات الذين لديهم تخطيط طويل الأمد سوف يهزمون أولئك الذين يفشلون – أو ببساطة يرفضون- في التطلع إلى ما هو أبعد من الدورة الإنتخابية الحالية.تشتهر الصين بتفكيرها طويل الأمد ولكن يجب أن لا نلجأ للدول الديكتاتورية "
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, March 18 (قراءة 103)
(اقرأ المزيد ... | 6019 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أخبار عالمية: هل توفيت النزعة الدولية الليبرالية؟
أخبار عالمية زائر كتب " طوني سميث ** يصادف هذا الشهر مرور مائة عام على الموقف العصيب المؤلم الذي وجد الرئيس الأميركي وودرو ويلسون نفسه فيه عندما كان لزاما عليه أن يقرر ما إذا كان على الولايات المتحدة أن تدخل الحرب العالمية الأولى أو تمتنع عن دخولها. وقبل ذلك ببضعة أشهر، كان ويلسون أعيد انتخابه جزئيا بفضل حملته الانتخابية التي قامت على سياسة الحياد، التي أصبح في ذلك الحين على استعداد للتخلي عنها، جنبا إلى جنب مع شعار "أميركا أولا". ولكن الآن، وللمرة الأولى في أكثر من ثمانين عاما، يرفع رئيس الولايات المتحدة هذا الشعار مرة أخرى، للترويج لموقف في السياسة الخارجية يتناقض تمام التناقض مع المبدأ الذي اعتنقه ويلسون.
في عام 1919، دافع ويلسون بعد أن وضعت الحرب أوزارها عن "
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, March 18 (قراءة 124)
(اقرأ المزيد ... | 5127 حرفا زيادة | تعليقات? | أخبار عالمية | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: ترامب X 3
أراء زائر كتب " جفري ساش ** لم يحدث في التاريخ الحديث من قَبل قَط أن اجتذب تغيير القيادة في أي دولة مثل هذا القدر من الاهتمام والتأمل الذي اجتذبه صعود دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة. ولكي يتسنى لنا فهم دلائل هذا التغيير وما يُنذِر به، ينبغي لنا أن نتوصل أولا إلى حل خيوط ثلاثة أسرار غامضة، لأننا أمام ثلاث نسخ من ترامب.
تتجسد النسخة الأولى من ترامب في صديق الرئيس الروسي فلاديمير بوتن. يشكل حماس ترامب للرئيس بوتن الجزء الأكثر تماسكا وثباتا في خطابه. وعلى الرغم من رؤية للعالَم تعتبر الولايات المتحدة ضحية لقوى أجنبية ــ الصين، والمكسيك، وإيران، والاتحاد الأوروبي ــ يتجلى حماس ترامب لبوتن واضحا وضوح الشمس."
أرسلت بواسطة admin - في Thursday, March 09 (قراءة 136)
(اقرأ المزيد ... | 6261 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية اقتصاد: عالَم مُدمِن على الدولار
اقتصاد زائر كتب " كارمن رينهارت ** منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، انخفضت حصة الولايات المتحدة في الناتج المحلي الإجمالي العالمي من نحو 30% إلى ما يقرب من 18%. كما شهدت اقتصادات متقدمة أخرى تراجعا مستمرا في حجم شرائحها في الكعكة العالمية. ولكن لا أحد يستطيع أن يدرك هذا بمجرد النظر إلى النظام النقدي الدولي.
خلال نفس الفترة، تضاعفت حصة الصين في الناتج المحلي الإجمالي العالمي إلى أربعة أمثالها تقريبا، إلى نحو 16% (بعد الولايات المتحدة فقط)، والآن تمثل الأسواق الناشئة نحو 60% من الناتج العالمي، ارتفاعا من نحو 40% في سنوات ما بعد الحرب مباشرة. ولأن آفاق نمو الاقتصادات المتقدمة تظل خافتة، فمن المرجح أن تستمر هذه الاتجاهات ــ حتى على الرغم من التباطؤ في الصين وغيرها من الأسواق الناشئة بشكل واضح"
أرسلت بواسطة admin - في Thursday, March 09 (قراءة 104)
(اقرأ المزيد ... | 5128 حرفا زيادة | تعليقات? | اقتصاد | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: تشبيه اللاجئين بأسلحة الدمار الشامل
أراء زائر كتب " هيكاردو هاوسمان ** في صيف عام 2015 كان ستيفن هاربر رئيس الوزراء الكندي السابق على وشك الفوز برابع انتخابات على التوالي والتي كان من المزمع انعقادها في شهر أكتوبر من ذلك العام ، إلا أن حزب المحافظين الذي ينتمي إليه فاز بتسعة وتسعين مقعد فقط من إجمالي 338 مقعدًا في مجلس العموم ولم يفز الحزب بدائرة انتخابية واحدة في تورنتو أو في الساحل الأطلسي بأكمله وانتهى الأمر بحصول حزب الأحرار بقيادة جستن ترودو على ثاني أكبر أغلبية برلمانية في تاريخه وهي 184 مقعدًا على الرغم من إنه كان في المركز الثالث في بداية الحملة الانتخابية.
وهذا التحول السريع في مجريات الأمور كان سببه أحداث وقعت على بعد آلاف الأميالففي الساعات الأولى من الثاني من سبتمبر سنة 2015 وفي بودروم بتركيا ركبت عائلة سورية "
أرسلت بواسطة admin - في Thursday, March 02 (قراءة 133)
(اقرأ المزيد ... | 5449 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: كيف تكون قائدا مخادعا
أراء زائر كتب " لوسي بي ماركوس ** في عهد الرئيس دونالد ترامب، يبدو أن الولايات المتحدة تواجه حكومة يحركها الغرور بشكل غير عاد. بل أسوأ من ذلك: في الشهر الأول من ولايته، يظهر أن ترامب يعمل على تعزيز الحكم عن طريق التركيز على الهوية.
وتعكس الفوضى السائدة الآن على الساحة السياسية الأمريكية ذلك. كما تستند السياسات إلى "حقائق بديلة" وإلى أساطير ترامب الخاصة باعتباره مليارديرا ورجل أعمال صريح (على الرغم من أن قصته السابقة مليئة بالثغرات). وأصبح الجهل بالقانون عذرا لخرقه ولتبني سلوك مشكوك فيه أخلاقيا، مثل دعوة ترامب للرئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إلى منتجعه مارا لاغو، أو مهاجمة سلسلة المتاجر نوردستروم لإيقافها عرض منتجات الموضة الخاصة بابنته إيفانكا. (أعاد ترامب هجومه بالتغريد عبر تويتر على الشركة من حساب "
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, February 18 (قراءة 115)
(اقرأ المزيد ... | 4864 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: واجبنا تجاه المهاجرين واللاجئين
أراء زائر كتب " شاهيدول حقي ** لقد سلط الحظر غير المحدد على اللاجئين السوريين الذي فرضه الولايات المتحدة الضوء على واحدة من التحديات الكبرى في عصرنا. ما الذي ينبغي علينا القيام به نحو الملايين من اللاجئين الفارين من الحرب والاضطهاد في جميع أنحاء العالم؟
إن حجم أزمة اللاجئين اليوم مذهل للغاية: ففي جميع أنحاء العالم، أجبر 65 مليون شخص على الفرار من منازلهم. و في عام 2016 فقط، مات أكثر من 7500 مهاجر - رجالا ونساء وأطفالا - أثناء محاولة يائسة للوصول إلى البر، منهم 5083 لقوا حتفهم في البحر الأبيض المتوسط.
في بحر اندامان، تقطعت السبل بالآلاف من المهاجرين على متن قوارب بدون توفر ميناء للنزول، في حين يتم احتجازهم من طرف المهربين للحصول على فدية، وقد لوحظت نقاط ضعف"
أرسلت بواسطة admin - في Tuesday, February 14 (قراءة 140)
(اقرأ المزيد ... | 4530 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: النظام العالمي 2.0
أراء زائر كتب " هيشارد هاس ** لمدة ما يقرب من أربعة قرون، منذ أن أنهت معاهدة سلام ويستفاليا في عام 1648 حرب الثلاثين عاما في أوروبا، شكل مفهوم السيادة - حق الدول في الاستقلال والحكم الذاتي - جوهر النظام الدولي. وذلك لسبب وجيه: كما رأينا في القرون الأخيرة، بما في ذلك القرن الحالي، العالم الذي تُنتهك فيه الحدود بالقوة هو عالم مليء بعدم الاستقرار والصراعات.
لكن في عالم تسوده العولمة، فاٍن النظام العالمي المبني فقط على أساس احترام السيادة - الذي يطلق عليه النظام العالمي 1.0 - أصبح غير كافيا على نحو متزايد. لم يعد هناك شيء محلي. ويستطيع أي شخص وأي شيء، من السياح والإرهابيين واللاجئين إلى رسائل البريد الإلكتروني، والأمراض، والدولارات، والغازات المسببة للاحتباس الحراري، الوصول إلى "
أرسلت بواسطة admin - في Tuesday, February 14 (قراءة 104)
(اقرأ المزيد ... | 4882 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية اقتصاد: ثلاث مفاجآت في عام 2017
اقتصاد زائر كتب " أناتولي كاليتسكي ** جرت العادة أن يقدم الناقدون الاقتصاديون تنبؤاتهم حول السنة الجديدة (تنبؤات غير دقيقة عموما) في بداية يناير/ كانون الثاني.لكن الظروف الدولية هذا العام غير مألوفة بتاتا، لذلك كان يبدو من المناسب الانتظار حتى يستقر الرئيس الامريكي دونالد ترامب في البيت الأبيض لتقييم بعض المفاجآت التي قد تهز الاقتصاد العالمي والأسواق المالية في عهده. وإذا حكمنا من خلال تحركات السوق والظروف الحالية، فإن العالم يمكن أن يؤخذ على حين غرة بسبب ثلاث تطورات تحويلية محتملة.
في البداية، من المرجح أن تسفر السياسات الاقتصادية لترامب عن أعلى معدلات الفائدة والتضخم في الولايات المتحدة مما تتوقعه الأسواق المالية. لقد أنهى انتخاب ترامب بالتأكيد تقريبا 35 سنة من عدم التضخم ومن المعدلات المنخفضة والتي"
أرسلت بواسطة admin - في Monday, February 06 (قراءة 93)
(اقرأ المزيد ... | 5646 حرفا زيادة | تعليقات? | اقتصاد | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: ترمب وإيران وإستقرار الشرق الأوسط
أراء زائر كتب " خافير سولانا ** إن لمن سوء الطالع أنه قد تم التوصل لعدد قليل جدا من الإتفاقيات في السنوات الأخيرة وخلال فترة طغت فيها المنافسة بين القوى العظمى بشكل عام بدلا من التعاون فإن هناك إستثنائين مهمين وهما الإتفاقية النووية مع إيران وإتفاقية باريس للمناخ – وهما يعطيان الأمل بإنه ما تزال هناك إمكانية لإستجابة رسمية ومتعددة الأطراف من أجل التعامل مع التحديات العالمية .
لكن دونالد ترمب يهدد حاليا بالتنصل من كلتا الإتفاقيتين وإنتخابه كرئيس للولايات المتحدة الأمريكية قد أظهر هشاشتهما ولو إنسحبت الولايات المتحدة الأمريكية من أي من هاتين الصفقتين أو فشلت في التقيد بهما فإنها سوف توجه ضربه قاصمة لنظام الحكم العالمي الذي يعتمد على الإتفاقيات متعددة الأطراف من أجل حل المشاكل العالمية ."
أرسلت بواسطة admin - في Monday, January 23 (قراءة 385)
(اقرأ المزيد ... | 4850 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: النظام العالمي القادم
أراء زائر كتب " أنا بلاسيو ** إذا كانت السنة 2016 مروعة بالفعل، فإن نقاطها السلبية - تصويت المملكة المتحدة لترك الاتحاد الأوروبي، وانتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة، والفظائع المستمرة في سوريا - كانت مجرد أعراض لعملية حل النظام العالمي القائم على قواعد الليبرالية الذي بدأ قبل وقت طويل. لكن مع الأسف، هذه الأعراض تعجل الآن بانحدار النظام.
أصبح النظام الليبرالي تحت الضغط منذ سنوات عديدة. ومن الواضح أنه لم يتم إحراز التقدم اللازم في تطوير المؤسسات والأجهزة القانونية. باختصار، كنا نحاول تثبيت المسامير الدائرية للقوى العالمية للقرن العشرين في الثقوب المربعة لمؤسسات ما بعد الحرب العالمية الثانية. التمثيل المنحرف الذي يعكس الحقبة الماضية، سواء في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أو مجلس إدارة صندوق"
أرسلت بواسطة admin - في Monday, January 23 (قراءة 105)
(اقرأ المزيد ... | 4722 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: من أجل حب عالم متعدد الأقطاب
أراء زائر كتب " جفري دي ساش ** وصلت السياسة الخارجية الأمريكية إلى مفترق الطرق. حيث أصبحت الولايات المتحدة قوة كبرى منذ نشأتها في سنة 1789. شقت أمريكا الشمالية طريقها نحو التقدم في القرن التاسع عشر، واكتسبت الهيمنة العالمية في النصف الثاني من القرن العشرين. لكن الآن، مع مواجهتها لصعود الصين وديناميكية الهند، وارتفاع عدد السكان والتحركات الاقتصادية في إفريقيا، ورفض روسيا الخضوع لإرادتها، وعدم قدرتها على السيطرة على الأحداث في الشرق الأوسط، وعزم أمريكا اللاتينية على التحرر من هيمنتها الفعلية، وصلت قوة الولايات المتحدة إلى نهايتها.. هناك خيار واحد لدى الولايات المتحدة ألا وهو التعاون العالمي. أما الخيار الآخر فهو التصعيد العسكري كإجابة على طموحات"
أرسلت بواسطة admin - في Saturday, January 14 (قراءة 258)
(اقرأ المزيد ... | 5608 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية قطع شرايين الحياة الممدودة إلى داعش
أراء زائر كتب " لورينزو كامل ** أثار سقوط مدينة حَلَب الشهر الماضي بين أيدي قوات الرئيس السوري بشار الأسد المدعومة من روسيا موجة أخرى من المناقشات حول احتمالات إنهاء الحرب الأهلية الدائرة في سوريا. فعلى الرغم من وقف إطلاق النار مؤخرا في عموم البلاد بين قوات الأسد ومعظم المجموعات المتمردة، والذي تكفله تركيا وروسيا، يبدو أن أغلب المراقبين يُجمِعون على أن الصراع لا يزال بعيدا عن نهايته. ذلك أن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) لم يوافق على أي شيء ــ ولن يفعل.
هؤلاء المراقبون محقون بشأن أمر واحد: فلن تنتهي الحرب في سوريا قبل إلحاق الهزيمة بتنظيم داعش. ولكن الاعتقاد الذي يعتنقه كثيرون بأن سقوط الرقة ــ المدينة التي أعلنها تنظم داعش عاصمة له ــ كفيل بتحقيق هذه الغاية يجانبه الصواب"
أرسلت بواسطة admin - في Thursday, January 05 (قراءة 75)
(اقرأ المزيد ... | 4565 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: دروس حلب الواقعية
أراء زائر كتب " هيشارد ان هاس ** لا يمكن اعتبار سقوط حلب تحت رحمة القوات الموالية للرئيس السوري بشار الأسد نهاية بداية ولا بداية نهاية الحرب الأهلية في سوريا والتي استمرت لمدة خمس سنوات ونصف - وهي حرب بالنيابة، إقليمية، وعالمية إلى حد ما. سيتم خوض المعركة الكبرى القادمة في محافظة إدلب، لكن السؤال الوحيد هو متى. وحتى بعد ذلك، سوف تستمر الحرب في التفاقم في أجزاء مختلفة من بلد منقسم.
رغم ذلك، حان الوقت للتقييم والتركيز على ما تم تعلمه، إذا نحن تعلمنا شيئا من هذه الحرب. هناك أمور قليلة في التاريخ لا يمكن تجنبها، وما يحدث في سوريا هو نتيجة لما اختارت الحكومات والجماعات والأفراد القيام به - وما اختاروا عدم القيام به. في الواقع، وقد أثبت عدم القيام بأي شيء في سوريا أنه "
أرسلت بواسطة admin - في Thursday, January 05 (قراءة 72)
(اقرأ المزيد ... | 4281 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: أمريكا أولا والصراع العالمي لاحقا
أراء زائر كتب " نورويل هوبيني ** لا يمكن اعتبار انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة مجرد رد فعل من التيار الشعبوي المتنامي ضد العولمة، فقد يمثل هذا أيضا نذيرا بنهاية "السلام الأمريكي" ــ أي بنهاية النظام العالمي للتبادل الحر والأمن المشترك الذي وضعت أسسه الولايات المتحدة وحلفاؤها بعد الحرب العالمية الثانية.
كان ذلك النظام العالمي بقيادة الولايات المتحدة سببا لتمكين 70 عاما من الازدهار، وقام على أساس أنظمة موجهه صوب السوق تعتمد تحرير التجارة وزيادة حركة الرأسمال وسياسات ملائمة للرفاهية الاجتماعية تدعمها ضمانات أمريكية لأمن أوروبا والشرق الأوسط وآسيا من خلال الناتو وتحالفات أخرى عديدة."
أرسلت بواسطة admin - في Thursday, January 05 (قراءة 986)
(اقرأ المزيد ... | 5757 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية مواضيع عامة: غياب الفرد في الثقافة العربية: المفارقة المسكوت عنها لمطلب الديمقراطية في العال
مواضيع عامة زائر كتب " نبمحمد عادل مطيمط ** (جامعة قابس، تونس) 1- طرح المشكل: (مفارقة المشهد السياسي العربي المعاصر)
من البديهي أن يكون الشرط الأوّلي للديمقراطية هو احترام حرّية الفرد Individu. ولكن السؤال الأول الذي يطرح نفسه في هذا السياق هو السؤال حول ماهية هذا الفرد وحول نطاق تلك الحرية الفردية الذي ترتكز عليه الديمقراطية. ولنتفق على أن ذلك السؤال هو سؤال مركزي في الفكر السياسي ونظريات الدولة قديما وحديثا.
بيد أن المقصود بالحرية الفردية واضح هنا، وهو محلّ اتفاق واسع: فلا يقصد في هذا السياق بالحرية الفردية حريّة طبيعية "
أرسلت بواسطة admin - في Thursday, January 05 (قراءة 64)
(اقرأ المزيد ... | 17488 حرفا زيادة | تعليقات? | مواضيع عامة | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: هل كان عام 2016 العام الأفضل على الإطلاق؟
أراء زائر كتب " بورون لامبورغ ** كان عام 2016 وفقًا للاعتقاد السائد عامًا مروعًا إذ شُنَّت فيه هجمات إرهابية مروعة على الكثير من الدول، وحصدت الأزمة السورية عشرات الآلاف من الأرواح، وصمدت تركيا أمام تفجيرات انتحارية ومحاولة انقلاب عسكري فاشلة، وشهدت أكثر من 70 دولة تراجعًا في الحريات. كما شهد هذا العام هزَّات سياسية تضمنت انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وفوز دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية للولايات المتحدة - وكلاهما حدثان لم تحسب لهما وسائل الإعلام أو النخبة السياسية حسابًاكما تم الإعلان عن حُمى زيكا كحالة طوارئ في مجال الصحة العامة على المستوى الدولي ومن المرجح أن يكون هذا العام هو أكثر الأعوام ارتفاعًا في درجات الحرارة مقارنةً بالأعوام السابقة."
أرسلت بواسطة admin - في Friday, December 30 (قراءة 178)
(اقرأ المزيد ... | 5571 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: السنة التي أنهت عصرا
أراء زائر كتب " خافير سولانا ** مع اقتراب عام 2016 من نهايته، تحيط الشكوك بآفاق عام 2017. فالتوترات في الشرق الأوسط آخذة في التصاعد، وفي أوروبا والولايات المتحدة يتوالى ظهور الحركات الشعبوية.
في الشرق الأوسط، يتواصل الصراع المأساوي في سوريا على الرغم من المحاولات العديدة غير المثمرة لإيجاد أي قدر من التقارب، وهي المحاولات التي شابها الخلاف الجوهري حول دور الرئيس السوري بشار الأسد في المستقبل في أي عملية سلام أو انتقال سياسي. من ناحية أخرى، على مدار الأسبوع الماضي، نجحت القوات الحكومية السورية بدعم من روسيا وإيران في استعادة مدينة حلب بالكامل تقريبا ــ التي كانت ذات يوم أكبر مدينة في سوريا، ثم تحولت الآن إلى خرائب بفِعل الحرب."
أرسلت بواسطة admin - في Wednesday, December 28 (قراءة 183)
(اقرأ المزيد ... | 4809 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
السقيلبية أراء: حماية التعليم في مناطق الحرب
أراء زائر كتب " نبيتر كلاندوش و مليحة مالك ** ان الأطفال هم غالبا من يتحملون وطأة العنف في مناطق الصراع. في الشهر الماضي، تسببت الضربات الجوية المتكررة على مجمع المدارس في إدليب، سوريا، في مقتل 22 طفلا على الأقل، و لم تكن لدى الأطفال في المدينة السورية المحاصرة حلب أي وسيلة للهروب من القصف الشبه مستمر لعدة أشهر. كما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز في شتنبر/أيلول "لا يمكنهم اللعب، أو النوم، أو الذهاب إلى المدرسة. لا يمكنهم حتى الأكل".
قبل بضعة أسابيع فقط من صدور هذا التقرير، تم تفجير قنبلة خارج مدرسة في جنوب تايلاند، عندما كان الآباء يوصلون أطفالهم إلى المدرسة. وقد تسبب الانفجار في قتل أب وابنته البالغة من العمر أربعة سنوات على الفور، وأصيب عشرة آخرون. ووصف براد ادامز من هيومن رايتس ووتش التفجير بأنه"
أرسلت بواسطة admin - في Wednesday, December 28 (قراءة 90)
(اقرأ المزيد ... | 4242 حرفا زيادة | تعليقات? | أراء | التقييم: 5)
( مجموع 8640 مقالة في 432 صفحة , 20 مواضيع في كل صفحة )
| 1... 1 2 3 4 ...432|

 الارشيف      مواضيع نشطة      افضل 10      صفحة البحث
      السقيلبية للسياحة
PARTIRM


      دخول
مرحبا, زائر
المعرف      : 
كلمة المرور: 
الكود          : الكود الأمني
اكتب الكود : 
(تسجيل)     
عضوية:
الأخير: areeha96
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 2181
المتواجدون حاليا:
الزوار: 31
الأعضاء: 0
المجموع: 31


      استفتاءات السقيلبية
تراجيديا الثورة السورية
سلبية المجتمع الدولي
حل سياسي سوري
تصدر جماعات تطرف
صراع دولي واقليمي


    
تصويتات: 36 - تعليقات: 0

      السقيلبية أكثر

منبر السقيلبية
[ منبر السقيلبية ]

مواجهة التهديد العالمي للديمقراطية
زرع بذور المستقبل في سوريا
القوى المهاجرة العظمى
التعليم العالي لأجل سوريا
كيفية إنهاء الحرب في سوريا
وعود تنتظر الوفاء بها في عام 2016
عالم أفضل للمهاجرين؟
أوروبا وفرصة المهاجرين
حربان في سوريا

      لوحات من السقيلبية
Nova pagina 1

ليلى رزوق

سهام اليوسف

      الأقسام الخاصة

      المواضيع النشطة اليوم
لا يوجد مقال مشهور اليوم.
      يوتوب السقيلبية


      الأحداث التاريخية
لا يوجد محتويات لهذه المجموعة حاليا.

      تم استعراض
الزيارات:
زيارات اليـــوم: 3,450
زيارات الأمس: 14,533
إجمالي الزيارات: 29846276
تاريخ البداية: أكتوبر 2003

.:: Copyright © Alskilbieh.com - All rights reserved 2003 / 2011 - Contact E-mail: admin@alskilbieh.com - Webmaster: Adriano Silveira ::.
   PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.64 ثانية - السقيلبية